الناجحين في الحياة مدرسة نتعلم منها:

الناجحين في الحياة
هذا رمز النجاح

 الناجحين في الحياة هم أناس مثلي ومثلك, ولكن كانت لهم أهداف حقيقية, مسطرة وواضحة, وبحثوا وتعلموا  كل الطرق, المؤدية إلى أهدافهم, فجربوها ولم يلقوا النتيجة المتوخاة, من أول تجربة, ولا ثاني تجربة, ولا ثالث تجربة, فقد مروا بالكثير والكثير, من الصعاب, أكثر مما تتخيل بمراحل, ولكن ذلك لم يثنيهم عن الطريق, الذي بدأوا به, لأن الوصول إلى الهدف, يتطلب الصبر على مشقة الطريق, ولكي تصبر على مشقة الطريق, يتطلب منك, تعلم استراتيجيات الصبر, لكي يسهل عليك المضي قدما, نحو هدفك, لأننا في موقع المتفائل, هدفنا هو أن نعلمك الطرق, التي سار عليها هؤلاء, من أجل أن تشق طريقك بنفسك, نحو هدفك, بدون انتظار دعم من أحد, مما قد يثلج صدرك, بأن النقطة المشتركة الوحيدة, التي تهمك بأنهم جميعا, لم يساندهم أحد في طريقهم, ومثلهم الأعلى في ذلك, هو الرسول صلى الله عليه وسلم, حينما نزلت عليه, الرسالة السماوية. اتهموه بالجنون, وتلقى جميع أنواع المضايقات, ولكن في الأخير, صار الإسلام هو الديانة, رقم واحد في العالم, وعليك أن تؤمن بنفسك, وتتكل على الله الواحد الأحد, وعليك أن تتأكد بأن المستحيل موجود, عكس ما يروجه غالبية مدربي التنمية البشرية, ولكن هدفك ليس بمستحيل, إذا أخذت بالأسباب العلمية, المبنية على قدراتك, وعليك أن تبحث جيدا, عن الأمثلة الناجحة, في مجالك, لكي تتخذها مثالا حيا, وتتبع استراتيجياتهم, وتجرب وتخطئ, و تخطئ وتنجح إنشاء الله.

أقوال الناجحين في الحياة:

سنأخذ من الناجحين في الحياة نموذجا, وهو الأستاذ الدكتور براهيم الفقي, رائد التنمية البشرية, رحمه الله :

النجاح يكون من نصيب أشخاص تحلوا بالشجاعة والإقدام ليفعلوا شيئا ما مقتنعين به ونادرا ما يكون النجاح حليف الخائفين من العواقب.

ينقسم الفاشلون إلى نصفين .. هؤلاء الذين يفكرون ولا يعملون , وهؤلاء الذين يعملون ولا يفكرون أبدا.

إذا غيرت نظرتك للأشياء , الأشياء التي تنظر إليها تتغير.

عندما ترتفع سيعرف أصدقائك من أنت ولكن عندما تسقط ستعرف أنت من أصدقائك.

افعل كل يوم شيء لا ترغب بفعله هذه القاعدة الذهبية لاكتساب عادة القيام بالواجب دون ألم.

ما تراه الآن ليس إلا انعكاسا لما فعلته في الماضي وما ستفعله في المستقبل  ليس إلا انعكاسا لما تفعله الآن.

من وثق بنفسه لا يحتاج إلى مدح الناس إياه, ومن طلب الثناء فقد دل على ارتيابه في قيمة نفسه.

الشخص الذي لايخطط قد ينجح  لكن الصعوبات والعقبات والمشاكل التي تواجهه تكون أكثر وأشد  من التي  تواجه الشخص الذي لديه خطة وهدف واضحين  وليس من الحنكة أو الذكاء أن نستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير.

احتفظ بابتسامة جذابة على وجهك , حتى إذا لم تكن تشعر أنك تريد أن تبتسم فتظاهر بالابتسامة حيث إن العقل الباطن لا يستطيع أن يفرق بين الشيء الحقيقي  والشيء غير الحقيقي وعلى ذلك فمن الافضل أن تقرر أن تبتسم باستمرار.

ينبغي أن تؤمن بأن كل فرد تقابله هو معلم للصبر.

أحيانا يغلق الله سبحانه وتعالى أمامنا بابا لكي يفتح لنا بابا أفضل منه, ولكن معظم الناس يضيع تركيزه ووقته وطاقته في النظر إلى الباب الذي أغلق, بدلا من باب الامل الذي انفتح أمامه على مصراعيه.

البذور التي تزرعها تعطيك محصولا من نفس النوع.

إذا لم تكن سعيدا بأهلك ووطنك فلن تكون سعيدا بأحد.

– الناجين في الحياة أرسلهم الله لنا لنقتدي بهم وليكونوا برهانا لك على تحقيق أهدافك –

تضعك المعرفة في صفوف الحكماء.. ويضعك العمل في صفوف الناجحين.. ويضعك التفاهم في صفوف السعداء.

ما لماضي إلا حلم, وما المستقبل إلا رؤية, وعيشك الحاضر بحب تام الله سبحانه وتعالى يجعل من الماضي حلما من السعادة ومن المستقبل رؤية من الأمل.

إذا لم تكن سعيدا بأهلك ووطنك فلن تكون سعيدا بأحد.

لا يوجد إنسان تعيس, ولكن توجد أفكار تسبب الشعور بالتعاسة.

الفشل يصيب الذين يقعدون, دائما وينتظرون.

إذا لم تحاول, أن تفعل شيء, أبعد مما قد فعلته, فإنك لا تتقدم أبدا.

الحكمة أن تعرف, ما لذي تفعله, والمهارة أن تعرف كيف تفعله, والنجاح هو أن تفعله.

القناعة أهم أسباب السعادة, لأنها تجعلك ترى الحياة جميلة.

الفرق بين الإنسان الناجح والفاشل:

أحب أن أنوه في البداية بأن لا يوجد فشل بل هناك تجارب فقط ولكن هناك من لديه إيمان بنفسه بعد إيمانه بالله ويعرف مسبقا بأن الطريق نحو تحقيق الأهداف ليست مفروشة بالورود  وأن توماس أديسون قام ب 1000 تجربة غير ناجحة وبعدها اخترع المصباح وعندما سئل عن  الألف محاولة الفاشلة أجاب بأني لم أفشل بل اكتشفت 1000 طريقة لا تؤدي إلى اختراع المصباح  أنظر يا أخي العزيز للعزيمة الحديدية التي يمتلك هذ الرجل .

فقط أريد أن أسأل كل متراخ أو متكاسل أو مستسلم أو متعذر بالأعذار التي تنتهي كم مرة قمت بمحاولة تحقيق أحلامك؟ وسأترك لك الإجابة

وهناك عامل مهم لابد أن أتحدث عنه وهو كيف تريد أن تكون ناجحا في حياتك وانت غالبية وقتك تمضيه مع الناس السلبيين ولذلك عليك أن تحدد بشكل قاطع بأنك ستجعل قطيعة مع جميع العادات التي لا تشجعك على الوصول إلى أهدافك لأن في موقعنا المتفائل لا نروي لك القصص بل نعطيك خلاصة الدراسات وتجارب الناجحين في الحياة وما عليك سوى تطبيق ما قرأته فقط.

لأننا في موقع المتفائل أخذنا على عاتقنا البحث عن أفضل استراتيجيات ونشرها لكم بأسلوب مبسط لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا ويؤمن الشباب بقدراته و ينهض من أجل تحقيق أهدافه وأن لا أراه محطما ويلتجئ للمخدرات متذرعا بأن الأبواب أغلقت في وجهه وأصبح وحيدا.

أقول لك بكل صراحة بأن أول خطوة جدية ستخطوها نحو تحقيق هدفك سيكرهك الجميع وبالتالي ليس عليك سوى أن تتجاهلهم كما قال مهاتما غاندي سيكرهونك لأنك فاشل وسيكرهونك أيضا لأنك ناجح إذا الحل الوحيد هو أن تتجاهلهم.    

صفات الناجحين في الحياة:

: الناجحين يتشاركون في الكثير من الصفات التي لا يمكن تعدادها وكل صفة لوحدها عليك أن تجري فيها بحوث من أجل فهمها  والصفة الأولى التي يتشاركون فيها هي وضوح الرؤية  والبحث عن الأساليب والطرق المتماشية مع قدراتك والتركيز على الهدف غير مهتمين بالعقبات التي يجدونها أمامهم والإرادة الحديدية التي لا تتأثر بأي شيء والأمل الناتج عن قوة داخلية منبعها الإيمان بالله وبالنفس عليك أن تؤمن بنفسك قبل أن يؤمن بها غيرك ويتشاركون في الصبر والصبر هو المادة الوحيدة التي لا تدرس في الجامعات رغم أنها هي أهم صفة مشتركة بين الناجحين في الحياة لأن  الحياة مدرسة ودروسها قاسية ولا يتفوق فيها سوى الحاصل على العلامة الكاملة في الصبر والصبر تتعلمه من كثرة التجارب بالتالي  نرجع للفكرة الأولى بأن لا يوجد فشل بل توجد تجربة لم تكتمل شروط نجاحها.   

مصدر الصور موقع pexels

  

أضف تعليق